هَيغل الجمهوري البراغماتي لمنصب وزير الدفاع الأمريكي

كتب بواسطة Idris 0 التعليقات


وتكرس صحيفة الغارديان مقالا افتتاحيا لدلالات اختيار هيغل لمنصب وزير الدفاع الأمريكي، حيث ترى الصحيفة أن ما يلفت الانتباه في اختيار هيغل ليس في اختيار أوباما لهيغل بوصفه سيناتورا من الحزب الجمهوري، بل في قلب هذه الحقيقة أي أن الجمهوري الذي اختاره أوباما لمنصب وزير الدفاع هو هيغل.

وترى الصحيفة أنه بات سباقا أن يختار بعض الرؤساء الأمريكيين بعض وزرائهم من الحزب الآخر، كما انها سنة لدى الديمقراطيين في وضع قضايا الدفاع في يد مرشح من الحزب الجمهوري منذ أن اختار الرئيس جون كيندي روبرت ماكنمارا، والشيء نفسه فعله كلينتون في رئاسته.

وتقول الصحيفة إن هيغل هو نموذج للجمهوري الحديث، فهو محافظ في السياسة الداخلية، إلا أنه مستقل جدا في شؤون الدفاع والأمن، وقد كان لزمن طويل خارج خط التفكير الجمهوري السائد، وبشكل خاص منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول.

وتنشر الصحيفة ذاتها تقريرا لريتشارد آدمز من واشنطن عن المقاومة التي يواجهها أوباما بشأن مرشحيه لفريق الأمن الوطني الامريكي.

ويرى الكاتب أن أوباما بعد خسارته معركة اختيار سوزان رايس بديلا لهيلاري كلينتون في منصب وزير الخارجية، رشح تشاك هيغل لمنصب وزير الدفاع على الرغم من معارضة الجمهوريين الذين يتهمون سيناتور نبراسكا السابق بمعارضة اجراءات إيقاف حصول إيران على القدرات النووية وبعدم اظهاره موقفا صلبا في دعم اسرائيل.

وفي افتتاحيتها ترى الغارديان في مواجهة التساؤلات التي أثيرت عن هيغل في هذا الصدد أنه من الخطأ البحث في، هل كان اختيار هيغل يمثل خيارا مؤيدا أو مضادا لاسرائيل؟ إذ ترى أن هيغل هو شخص براغماتي عالمي (يؤمن بانفتاح أمريكا على العالم)، فهو يعتقد أن على أمريكا أن لا تكون شرطي هذا العالم، كما يؤمن بأنه ينبغي على أمريكا أن لا تكون معزولة عن العالم.
Click Here

لا يوجد تعليقات
أضف تعليق على الموضوع

You must be logged in to post a comment.

الموضوع السابق
«
الموضوع التالي
»
5 in 1 Travel Theme designed by Travel Italy In conjunction with ithalat, Recommended Movies and Popular Downloads.
Newsletter Powered By : XYZScripts.com