“تمبكتو تشعر بالفرح” رغم المعارك شمالي مالي

كتب بواسطة Idris 0 التعليقات


عاش سكان مدينة تمبكتو، في شمال مالي، تحت حكم الإسلاميين على مدار الأشهر التسعة الماضية.

وبعد التدخل الفرنسي في مالي الأسبوع الماضي، تحدث أحد سكان المدينة، طلب عدم ذكر اسمه، لـ”” عن شعور بالسعادة داخل المدينة بعد انسحاب المسلحين الإسلميين.

مواطن من تمبكتو:

“نحن سعداء، ونرغب في توجيه الشكر لفرنسا لأنهم تصرفوا بشكل جيد [على الرغم من أنه لا توجد قوات فرنسية في تمبكتو حاليا].

نشعر الآن بالحرية.

[منذ اللحظة التي بدأ فيها التدخل الفرنسي]، أحس الإسلاميون بالذعر.

لقد غادر بعضهم المدينة وابتعدوا عن تمبكتو بقرابة 60 كلم، بينما توجه آخرون إلى دوينتزا.

غادر الكثير من المسلحين المدينة بعد التدخل العسكري الفرنسي.

كان هناك الكثير منهم، لكن لم يبق الآن سوى القليل، ويحاولون الاختباء في المدينة.

بدأنا نشعر بالحرية.

لقد جلب [الإسلاميون] الفوضى لمدينة تمبكتو، وكانوا يضربون الرجال والنساء والأطفال، وقطعوا أيدي المواطنين، وقتلوا الناس.

كنا نشعر بالخوف.

وقاموا بتدمير الأضرحة، ولم نكن سعداء بذلك. ولم يكن لدينا خيار.

الآن يمكن للمواطنين الخروج، ويتمتع الناس بالحرية، ويشعرون بالسعادة، وليست عليهم ضغوط.

لا توجد إدارة في المدينة منذ تسعة أشهر [عندما سيطر الإسلاميين على المدينة].

ولم استطع العمل على مدار هذه الأشهر، فلم يكن يتوافر أي عمل.

لقد خسرت الكثير، ضاعت كل مدخراتي.

آمل أن تستأنف الأعمال العادية خلال شهر أو اثنين.

عندما يعود السلام، سنستطيع الحديث [أكبر وبصراحة عما حدث تحت حكم الإسلاميين].”

لا يوجد تعليقات
أضف تعليق على الموضوع

You must be logged in to post a comment.

الموضوع السابق
«
الموضوع التالي
»
5 in 1 Travel Theme designed by Travel Italy In conjunction with ithalat, Recommended Movies and Popular Downloads.
Newsletter Powered By : XYZScripts.com